الدليل الشامل لـ تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر

Written by عاصم قريشي
By عاصم قريشي, CEO di Jibble

مرحبًا، أنا عاصم قريشي، الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لـ جبِل، وهو برنامج مبني على السحابة لتسجيل الوقت والحضور. لديَّ خبرة سنوات عديدة في بناء وتوسيع منتجات البرامج والفرق عبر مجموعة متنوعة من الصناعات والأسواق. قبل أن أؤسس جبِل، عملت كنائب رئيس تنفيذي في مورغان ستانلي لمدة 6 سنوات. أنا متحمس لمساعدة الشركات على تحسين إنتاجيتها وأدائها من خلال التقنية وممارسات الإدارة الذكية للوقت. وفي هذا المقال ستحصل على الدليل الشامل لـ تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر، دعنا نبدأ.

نظرة عامة

لقد كان تطور تتبع الوقت الناشئ، وهو الساعات المدفوعة في الستينيات من القرن الماضي، بمثابة رحلة طويلة جدًّا. بدءًا من تدوين الساعات على الورق إلى التنقل بين جداول البيانات والمغامرة في تطبيقات الهواتف المبكرة والأدوات المستندة إلى المواقع الإلكترونية. قطع تتبع الوقت شوطًا طويلًا قبل أن يصل إلى جهاز الكمبيوتر.

ولكن ما الذي يدفع الأشخاص إلى اختيار تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر، وما الفوائد التي يقدمها؟ عامل الراحة موجود بالفعل – فهو متاح بسهولة على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، مما ينهي الحاجة إلى المشاكل أو المتاعب. لا مزيد من تدوين الساعات، أو فتح المتصفحات، أو التبديل بين الأدوات المختلفة. إنه سريع ودقيق، ويتباهى بميزات إضافية مثل الوظائف دون الاتصال بالإنترنت، مما يضمن أن بيانات عملك ستبقى آمنةً على جهازك.

هنا، أرغب في أن أستكشف معك كيف يمكن لـ برنامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر أن يغير طريقة إدارتك لساعات العمل وزيادة الإنتاجية. سواء كنت تخطو أول خطواتك في طريق تتبع الوقت للمرة الأولى، أو كنت تبحث عن تبسيط سير عملك الحالي، ستجد رؤًى قيمةً عن الفوائد والميزات وأفضل الممارسات لاستخدام برامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر بفعالية.

Time tracking hero image

في هذه المقالة:

ما هو تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر؟

برنامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر هو أداة مصممة خصيصًا لمراقبة وتوثيق الوقت الذي يخصصه المستخدمون لمهام أو مشاريع أو أنشطة محددة مباشرةً من واجهة الكمبيوتر الخاص بك. فهو يسجل بدقة، وينظِّم الوقت الذي تقضيه على مختلف المهام، أو المشاريع، أو التطبيقات، أو المواقع الإلكترونية مباشرةً من جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

على عكس تجربتك على المنصة، حيث يمكنك الوصول إلى أدوات تتبع الوقت من خلال المتصفح، ويحتوي تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر على تنزيل برنامج مخصص على جهاز الكمبيوتر الخاص بك. وبمجرد تثبيته، يتم وضعه في العادة كأداة على شريط المهام أو شريط القوائم لسهولة الوصول إليه. كما يمكن العثور أيضًا على الرمز بين الأدوات الأخرى المستخدمة بشكل متكرر، مما يتيح لك بإطلاق وإدارة أنشطة تتبع الوقت بفعالية.

تتضمن هذه الأدوات عادةً ميزات مثل تتبع الوقت التلقائي، مما يجعل مراقبة ساعات العمل أمرًا سهلًا للغاية. كما تسمح أيضًا بالإدخال اليدوي، وتتيح لك تصنيف المهام، مما يجعل تنظيم عملك أمرًا سهلًا. ومن خلال دمجها في نظام التشغيل على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، يصبح برنامج تتبع الوقت جزءًا من مساحة عملك اليومية، مما يوفر لك رؤًى فوريةً، ويتيح سهولة الوصول لإدارة إنتاجيتك دون مقاطعة سير عملك. يقدم برنامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر مزايا للعاملين المستقلين، والعاملين عن بُعد، والفرق، والشركات التي تسعى إلى تحسين إدارة الوقت، ومحاسبة العملاء بدقة، وقياس الإنتاجية، واتخاذ القرارات بناءً على البيانات لتعزيز الفعالية العامة.

وتخيل؟ لا داعي للقلق بشأن التوافق؛ فبرنامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر متوافق مع نظامي التشغيل أبل ماك (macOS)، وويندوز (Windows). لذا، بغض النظر عن اختيار جهاز الكمبيوتر الخاص بك، فهو يصبح جزءًا من إعدادك بسلاسة، مما يجعل حياتك العملية أسهل دون أي متاعب إضافية.

ما هو الفرق بين تتبع الوقت على المنصة وبرامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر؟

الفارق الرئيسي بين تتبع الوقت على المنصة وبرنامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر يكمن في كيفية الوصول إلى ميزات تتبع الوقت واستخدامها. مع تتبع الوقت على المنصة، يمكنك الوصول إليها من خلال متصفح المنصة من مختلف الأجهزة المتصلة بالإنترنت. إنها مستقلة عن النظام، لذا تعمل على كل من نظامي التشغيل ويندوز وأبل ماك، بالإضافة إلى الهواتف المزودة بمتصفحات الإنترنت. وهذا يجعلها مثاليةً للتعاون الفوري بين أفراد الفريق، خاصةً للعاملين عن بُعد والفرق البعيدة. يتلقى تطبيق المنصة تحديثات تلقائيةً لضمان استخدامك دائمًا لأحدث إصدار مع أحدث الميزات.

من ناحية أخرى، يتطلب تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر تثبيت البرنامج على جهاز الكمبيوتر الخاص بك. هذا البرنامج مصمم لأنظمة تشغيل محددة مثل ويندوز وأبل ماك. فهو يسمح لك بتتبع الوقت حتى عندما تكون غير متصل بالإنترنت، مما يجعله خيارًا جيدًا للحالات التي لا تتوفر فيها خدمة الإنترنت بشكل مستمر. يتيح لك تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر استكشاف ميزات مختلفة مثل تتبع الخمول، والتكامل مع برامج الكمبيوتر الأخرى، وميزات فريدة أخرى.

5 أسباب تجعلك بحاجة إلى برنامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر

  1. تعزيز الكفاءة والمسؤولية: يعد تتبع الوقت أداةً أساسيةً لمعرفة كيفية توزيع وقتك بين المهام المختلفة. من خلال تحديد ومعالجة الأنشطة التي تهدر الوقت، يمكنك تعزيز كفاءتك العامة بشكل كبير.
  2. إدارة دقيقة لرواتب الموظفين: بالنسبة للشركات التي تحاسب عملاءها بناءً على ساعات العمل، يلعب برنامج تتبع الوقت دورًا حيويًّا في الحفاظ على السجلات دقيقةً. فهو يضمن أن تتوافق فواتيرك مع العمل الفعلي المنجز، مما يجنبك أخطاء الفواتير سواءً بالتقليل أو المبالغة.
  3. تحسين إدارة المشروع: يمكن لتتبع الوقت أن يمكِّنك من تخصيص المهام بفعالية، مما يساعد بدوره في الوفاء بالمواعيد النهائية للمشروع، ويضمن استخدام وقتك بكفاءة. هذه الميزة لا غنى عنها لتبسيط سير عمل المشروع.
  4. إدارة صارمة للتكاليف: يوفر تتبع الوقت رصدًا دقيقًا لنفقات العمالة، وهو أمر ضروري لإعداد الميزانية الفعَّالة والتحكم في النفقات. يساعدك هذا لا سيما في حالة إدارة عملك، أو إشرافك على مشروع، أو التعامل مع الأمور المالية الشخصية. فهو لا يمنع تجاوز الميزانية فقط، ولكنه أيضًا يعزز الاستخدام الفعال للموارد المتاحة.
  5. الامتثال لقوانين العمل: يعد الامتثال لقوانين العمل أمرًا بالغ الأهمية لتجنب العواقب القانونية. من خلال تسجيل ساعات عمل الموظفين بدقة عبر تتبع الوقت، يمكنك الحد بشكل استباقي من المشاكل القانونية المحتملة المتعلقة بالامتثال للأجور وساعات العمل.

كيفية إعداد برنامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر

إعداد برنامج تتبع الوقت من جبِل على جهاز الكمبيوتر عملية بسيطة. ما عليك سوى اتباع الخطوات التالية:

  1. تنزيل وتثبيت البرنامج على جهاز الكمبيوتر: تفضل بزيارة موقع جبِل الرسمي، ونزِّل برنامج الكمبيوتر، ثم اتبع التعليمات لتثبيته على نظام تشغيل أبل ماك أو ويندوز الخاص بك.
  2. تسجيل الدخول أو إنشاء حساب: افتح برنامج جبِل على جهاز الكمبيوتر، وسجِّل الدخول باستخدام حساب جبِل الحالي لديك، أو أنشئ حسابًا جديدًا إذا لزم الأمر.
  3. ضبط تفضيلاتك: بمجرد تسجيل الدخول، اذهب إلى إعدادات البرنامج لضبط وتخصيص تفضيلاتك. قد تشمل هذه الخطوة ضبط المنطقة الزمنية الخاصة بك، وضبط الإشعارات، وضبط إعدادات العمل الخاصة بك.
  4. إضافة المشاريع والمهام: إذا كان عملك يتضمن مشاريع ومهامًّا محددةً، يمكنك إدخالها في البرنامج. حيث تضمن هذا الخطوة تتبع الوقت بدقة، وتخصيصًا مناسبًا لساعات الأنشطة المحددة.
  5. بدء تتبع الوقت: ابدأ تتبع الوقت بالضغط على زر تسجيل Clock In“، أو ابدأ Start داخل البرنامج. سيبدأ عداد الوقت في تسجيل ساعات عملك.
  6. الإيقاف المؤقت والاستئناف: لديك خيار الإيقاف المؤقت عندما تأخذ أوقات راحة أو تبتعد عن جهاز الكمبيوتر الخاص بك. وعند عودتك للعمل ما عليك سوى استئناف التتبع.
  7. تسجيل الخروج: لإنهاء جلسة عملك، انقر على تسجيل الخروج Clock Out“، أو إيقاف Stop لإيقاف عداد الوقت، الذي سيسجل إجمالي ساعات العمل الخاصة بك.
  8. استكشاف الميزات الإضافية: استكشف ميزات أخرى مثيرةً للاهتمام، مثل تتبع الخمول، والتقاط صور الشاشة، أو التكامل مع البرامج الأخرى.

الميزات التي يجب البحث عنها في برامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر

عندما تبحث بين خيارات تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر، هناك بعض الميزات المهمة التي يجب أن تأخذها في الاعتبار، والتي يمكن أن تجعل إدارة وقتك أكثر فعاليةً:

  • وضع عدم الاتصال: هذه الميزة ضرورية في الحالات التي قد لا يكون لديك فيها اتصال مستقر بالإنترنت. فهي تسمح لك بتتبع ساعات عملك حتى عندما يكون الإنترنت غير مستقر.
  • لقطات الشاشة: يوفر تتبع الوقت مع لقطات الشاشة سجلات بصريةً لما كنت تعمل عليه في أوقات مختلفة. ويمكن أن تكون هذه الميزة مفيدةً للمهام التي تتطلب الحفاظ على سجل واضح لما كنت تقوم به.
  • اختصارات لوحة المفاتيح لتسجيل الحضور والانصراف: هذه الاختصارات تسمح لك ببدء وإيقاف تتبع وقتك بسرعة. إنها توفر الوقت عن طريق إنهاء الحاجة إلى إدخال كل شيء يدويًّا.
  • إدخال المشروع والمهمة التلقائي: من المتوقع أن تصبح برامج تتبع الوقت أكثر ذكاءً في المستقبل. ستقوم تلقائيًّا بملء مشاريعك ومهامك الأخيرة، بحيث لا تضطر إلى كتابتها. سيوفر لك ذلك الوقت، ويقلِّل من فرص الخطأ.
  • تسجيل الدخول التلقائي عند بدء التشغيل: يمكن لبعض الأدوات بدء تتبع وقتك تلقائيًّا فور تشغيل الكمبيوتر. ويضمن هذا أنك لن تنسى بدء تتبع وقت عملك.
  • اكتشاف الخمول: تلاحظ هذه الميزة عندما لا تستخدم جهاز الكمبيوتر الخاص بك بنشاط، ويمكنها إيقاف تتبع الوقت أثناء فترات الراحة، أو عندما تبتعد عن الكمبيوتر. يساعدك هذا على البقاء مسؤولًا عن لحظات الخمول، ويحافظ على دقة سجلات وقتك.
  • تتبع استخدام البرنامج: يظهر تتبع الوقت كيف تقضي وقتك على التطبيقات المختلفة. ويمكن أن يكون ذلك مفيدًا لمعرفة التطبيقات التي تستخدمها أكثر من غيرها، وكيف تؤثر هذه التطبيقات على إنتاجيتك.
  • تتبع نقرات الفأرة وضغطات لوحة المفاتيح: يمكنك التعرف على أنماط الإنتاجية والاستخدام من خلال نقرات الفأرة والضغطات على لوحة المفاتيح. تسجل هذه الميزة ما تفعله بالفأرة ولوحة المفاتيح، مما يمنحك معلومات مفصلةً حول كيفية استخدامك للكمبيوتر. إنها مفيدة لمعرفة عادات عملك وكيفية إدارة وقتك.

ما هو مستقبل تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر؟

مع تطور التقنية بشكل مستمر، أصبح مستقبل تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر واعدًا، حيث يقدم مجموعةً من التحسينات المتنوعة. إليك ما يمكن توقعه من تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر في المستقبل:

  • تحليل السلوك: في المستقبل القريب، ستصبح أدوات مراقبة الموظفين خلال ساعات العمل أكثر ذكاءً. فلن يقتصر دورها على تتبع المهام فقط، بل ستولي اهتمامًا أيضًا لكيفية عمل الموظفين. ستقوم بذلك بطرق متنوعة، وسوف تقدم نظرةً شاملةً على سلوك الموظفين.

لن تركز هذه الأدوات المتقدمة على المهام المكتملة فقط؛ بل ستلاحظ أي تغييرات مفاجئة في كيفية عمل الموظفين بشكل عام، مثل ساعات العمل غير المنتظمة أو التغيرات في روتين العمل العادي، وتنبيه أصحاب العمل لهذه التغييرات بمجرد حدوثها. يوفر دمج التحليل السلوكي في تتبع الوقت طريقةً نشطةً لأصحاب العمل لاكتشاف أي تغييرات غير عادية في كيفية أداء العمل، مما يساعد في الحفاظ على سير العمل بسلاسة وتجنب الاضطرابات. بالنسبة للموظفين، توفر هذه الأدوات الدعم في الوقت المناسب من خلال تحديد الانحرافات في عادات العمل، مما يسمح بتقديم المساعدة بسرعة للتغلب على التحديات وتحسين الكفاءة.

  • التحليل التنبؤي والتوجيهي: في برامج تتبع الوقت، يدرس التحليل التنبؤي (مثل الكرة البلورية للسحرة) كيف عملت في الماضي لتوقع الاتجاهات المستقبلية. فهو يساعد في تحديد الأوقات التي قد تتراجع فيها إنتاجيتك أو المهام التي قد تستغرق وقتًا أطول، مما يعطيك إشارات تحذيريةً لتصحيح الأمور قبل أن تصبح مشكلات كبيرةً.

ومن ناحية أخرى، يأخذ التحليل التوجيهي الأمور خطوةً إلى الأمام. فهو لا يخبرك فقط بما قد يحدث؛ بل يقدم لك نصائح حول ما يجب القيام به. حيث يمكن أن يقترح طرقًا لإدارة وقتك بشكل أفضل، أو يوصي بتعديلات على روتين عملك، أو حتى يقترح أتمتة بعض المهام لمساعدتك في العمل بذكاء. عندما يتم دمج هذين التحليلين في برنامج تتبع الوقت، سيكونان كمستشار شخصي لإدارة الوقت، يستعرض أنماط عملك السابقة، ويتوقع الاتجاهات المستقبلية، ويقدم الإرشاد حول تحسين النتائج المستقبلية.

  • التقنية القابلة للارتداء: تقنية الارتداء، مثل الساعات الذكية، مستعدة لإحداث تحول في العمل عن بُعد. حيث إن هذه الأجهزة لا تتبع اللياقة البدنية فقط؛ بل تقدم نظرةً مباشرةً على أنشطتك اليومية، خاصةً عندما تعمل من المنزل.

من المتوقع أن يغير الجمع بين التقنية القابلة للارتداء، مثل الساعات الذكية، مع برامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر كيفية إدارة المهام اليومية المتكررة. تخيل أنَّ هذه الأجهزة تتجاوز مجرد تتبع استخدام الكمبيوتر. ويمكنها أن تقيس أشياء مثل: حركاتك، ومعدل ضربات القلب، ومستويات الإجهاد، مما يرسم صورةً أكثر اكتمالًا ليومك. يوفر هذا الجمع بين البيانات نظرةً أكثر اكتمالًا، ليس فقط على الوقت المستهلك على جهاز الكمبيوتر الخاص بك، ولكن على جميع أنشطتك، حتى عندما تأخذ استراحات. إذا تم دمج المعلومات من الأجهزة القابلة للارتداء مع تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر، فقد يعني ذلك مراقبة وقت دقيقةً للغاية. إنه مثل وجود خريطة مفصلة لعاداتنا اليومية. وتخيل هذا: تعديل روتين عملك فورًا استنادًا إلى مدى نشاطك. قد تساعد هذه القابلية على التكيف مع العمل بشكل أكثر ذكاء، وتحسين كيفية استخدامنا الفعال للوقت وحتى تعزيز رفاهيتنا.

الأفكار النهائية

من المدهش حقًّا مشاهدة تطور تتبع الوقت – بدءًا من القلم والورق وحتى سهولة استخدام البرامج المثبتة على الكمبيوتر. كما تعلم، يعمل برنامج تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر كطريقة عملية لمراقبة الحضور وإدارة ساعات العمل بكفاءة، ونحن ما زلنا نرى كل ما يمكنه تقديمه. مع تقدم هذه التقنية، هناك مجموعة مثيرة من التطورات التي يمكن توقعها في تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر.

هل تريد أن تتعلم المزيد حول ميزات تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر؟ يمكن أن يساعدك مقالنا عن كيفية ترقية تكاملات تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر في فهم كيفية إعداد التكاملات. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك اكتشاف قدرات تتبع الوقت من خلال قراءة مقالنا عن أفضل 8 نصائح لـ تتبع الوقت على جهاز الكمبيوتر.